Thursday, April 17, 2014

العمل بالعِلم بين الدنيا و الدين

كما أن في العلوم الدنيوية الناس تعمل بما عَلِمَت، فإن الدين إذا عَلِمَه الناس يقينًا عمِلوا به ..
و هذا لِعَمري سبب الهوة التي تَرَدَّت فيها مجتمعاتنا.

Wednesday, April 16, 2014

الثبات على الموقف

يقولون أن الثبات على المواقف دليل على أن الإنسان محترم و يؤخذ برأيه أو على الأقل يُحترَم و إن اُختُلِف معه .. 

حسناً، أنا أرى أنه عدا الثوابت الدينية و الأخلاقية القيمية فإن الثبات الدائم على موقف لهو دليل موات فكري و معرفي و قريحة عقمت عن الإستزادة و توسيع المدارك و تعديل الأفكار حتى ينضج صاحبها و يَلِج مرحلة جديدة في المنهج الذي يسير عليه في حياته.

Tuesday, April 15, 2014

العطاءات المريرة للحياة

لِمَ تمنحنا الحياة لقاءات تتعلق بها قلوبنا و نحن راحلون عنها؟؟؟
و لِمَ تجمعنا بآخرين تتعلق بهم أنفسنا و نحن مُفارقوهم؟؟
و لِمَ تؤلِف أرواحنا مع شقائقنا لتفصلنا لاحقاً عنهم؟

Monday, April 14, 2014

فناء و خلود

خلق الله الدنيا لتفنى و خلق البشر ليخلدوا ..
و لكن أكثر الناس لا يعلمون، فتركوا سبيل مانح الخلود و تعلقوا بأهداب الفناء.

Sunday, April 13, 2014

Thoughts and feelings

Both of your thoughts and feelings towards others are your personal property ...
Keep them deeply inside and never expose them ..
No one will neither admire nor care.

Wednesday, April 9, 2014

المشكلة .. خَلق و حَل.

لخلق مشكلة، يحتاج الأمر إلى طرفين ...
لحلها، طرف واحد يكفي ..
الكيفية في الحالتين هي كلمة السر.

Tuesday, April 8, 2014

كلمتين و بس

السيسي تم تفويضه من قِبَل الجيش لتولي رئاسة البلاد عبر تمثيلية سياسية مُبتذلَة لحماية مصالح المؤسسة العسكرية ...

و سواء كان الترشح ناتج عن رغبة ذاتية منه أو إرادة المجلس العسكري أو كليهما، فالمُحصِّلة النهائية هي أن مصر ستُصبَغ باللون الكاكي من الآن فصاعدًا و لعقود عديدة قادمة .. 

المصريون أثبتوا كعادتهم أن البيادة ... إرادة شعب.

Sunday, April 6, 2014

Wednesday, April 2, 2014

Monday, March 31, 2014

احتلال

للإحتلال أنواع ... 
أسوأها على الإطلاق هو احتلال المشاعر و الحواس ..
و يبلغ الإحتلال ذروة قوته عندما يتوغل حتى يتخلل الأنسجة و يجري في الشرايين حاملاً الحياة لكل خلية.

Sunday, March 30, 2014

أصدقائي

الرفيق قبل الطريق

الألوان الحية

- ما تعريف الألوان الحية لديك؟
- هي ما أراه من إشراقتها على الظلام الغامر عندما أُغلِق عيناي.

Saturday, March 29, 2014

علامة حياة

- كيف تعرف أنك لازلت حيًا ؟
- مازلت أشعر بدفء مشاعرها و أتنسم عبيرها.

Friday, March 28, 2014

Moment of truth

While folding the last page, they couldn't blame themselves ..
They gave the best they have.

Men ..

Men aren't that tough as they seem to be ...
deeply inside, they are fragile ..
Very.

هل !!

سألوه: ما بالك تفتأ تذكرها و كأنه لا يوجد مثلها؟
أجابهم: و هل يوجد غيرها !

Wednesday, March 26, 2014

الثمن

من أراد أن يعيش بشروطه فعليه أن يدفع الثمن .. غاليًا !

Tuesday, March 25, 2014

About Dream !

There's a huge difference between being a dreamer or being a dream carrier ..
Try to be the second one.

Sunday, March 23, 2014

إرهاصات مشاعر

البعاد يوجع من يُحِب، و الشوق يؤلِم من يَحِن.

مناجاة

همست في قلبه بعذب كلماتها فقَبَّل روحها بحنين حروفه.

Thursday, March 20, 2014

قيم وضعية أم سماوية؟

سؤال تأسيسي:

هل قيم الإنسانية و الأفكار الإجتماعية الأخلاقية أبدى و أولى و أعلى من القيم الدينية ؟

أجد الناس يُفنون أعمارهم في تعلم و إتقان و البحث و الدفاع عن قيم بشرية بينما قيم رب البشرية حاوية و محتوية و حاضنة لكل الأفكار البشرية الوضعية و تُضيف عليها قيم الرسالة الخاتمة و الدين الجامع و خُلُق الإسلام و لكن الناس تتفنن في النأي بأنفسها عنها !

طبع إنساني

ما أسهل أن تنتقد الآخرين !!
و ما أصعب أن تلتفت إلى نفسك !

Manage

Don't be reticent, Just be selective.

فروق بينية

القراءة = اطلاع ....
العلم و التعمق الحقيقي في التدبر و معرفة أصول ما تتكلم عنه = فهم و امتلاك أدوات ...
حضور أو الإستماع أو مشاهدة دروس و مجالس علم = توسيع مدارك حتى تفقه ما تتفوه به ..
الإستدلال و الإستشهاد و اختيار دليل لا بد له من تفقه و سعة علم و ليس إعمال عقل مجرد من الإدراك.

الإفادة من النقد

عندما ينتقد أحدهم أسلوب آخر و ليس شخصه فالواجب = البحث أولاً في مدى صحة الإنتقاد و إمكانية الإفادة منه للتجويد ..
أما السخرية أو الرد السريع للدفاع أو القيام بهجوم معاكس أو حتى التجاهل التام ف = إرضاء للنفس و الهوى مقابل خسارة على المدى ..
أرى أن الحصيف هو من إذا قذفه أحدهم بحجر = تلقفه و وضعه لَبِنَة لبناء سور يحميه مستقبلاً فيحوله من ضار إلى نافع.

بين النقد و النقض

عندما يقوم إسلامي "بمعنى أن مرجعيته الفكرية اسلامية في الأساس" بانتقاد فصيل أو جماعة أو حزب أو أي كيان هيكلي مؤسسي فهو في المقام الأول يُصحح فكرة هذه الكيانات في التحزبات العقيمة التي جعلت مصالح الكيانات أولى من مقاصد الشريعة و أصبحت الأولوية لمرادات و أهداف و مناهج هذه المؤسسات ...

لذلك و إن كان النقد قوياً فإن هدفه إصلاح الحركة الإسلامية بشكل عام و هو من مُنطلق الغيرة و الصالح العام.

أما أن يقوم محايد يبذل كل ما يستطيع للحفاظ على الوقوف في المنطقة الرمادية و لا يتركها حتى لو كان الخطأ في استمرار وقوفه فيها أو أحد المنتمين لأحد التيارات الأخرى بالإنتقاد للحركة الإسلامية فقط دون غيرها و دون أن يتعرض للعلمانية المتوحشة الموجودة بقوة في تفكير النخبة و أصحاب الياقات البيضاء في المجتمع، و دون أن ينتقد الليبراليون الذين ابتلعوا ليبراليتهم مع أول نتيجة لم تأت بهم كمتصدرين للمشهد، و لم يقم بانتقاد اليسار الذي يقوم فكره على الصراع و إيجاده لأنه كالعوالق لا يعيش إلا على استنزاف دم العائل فهذا في حد ذاته عدم حيادية لأنه يبذل ما يستطيع لإظهار إعاقة الحركة الإسلامية و لكنه يترفع أن يقوم بنفس الدور مع غيرها من التيارات الفكرية / السياسية و الأهم "الدينية" المخالفة.

و العجيب أن يقوم متصدري ترصد أخطاء و "نقض" و ليس "نقد" الإسلاميين بالإستماتة لإظهار مشاكل توجد أضعافها مضاعفة في التيارات الأخرى و لكن يسود الصمت مع غير الإسلاميين ... و إن صدر كلام فيكون كما يقول المثل "برو عتب" لا أكثر.

و مما يدعو للتفكير أن هؤلاء قد تجدهم بالفعل قرأوا من الكتب ما هو حقيقة مفيد و يصحح مفاهيم كثيرة، و لكن لأن منهجه الحيادي "المفترض" الذي يريد ألا يعتنق فكرة و إن صحت طالما ستميل به عن وقوفه "الزائف" في منتصف الطريق بين الفصائل و التيارات فهنا تكون القراءة "اطلاع" لا أكثر .. فلا تدبر و لا تغير في الفكر و لا المنهجية.

و كأن التغيير و التطوير هو عيب أو مسبة في حقه يجب ألا تأتيه أبداً، و لكن لا بأس أبداً أن يميل قليلاً تجاه جلد الإسلاميين وحدهم ... فالمرجعية ليست ما يريده الله للناس .. بل ما تنضح به عقولهم من أفكار و إن خالفت كلام الله و كلام رسوله.

و للحق، قد يستفيد الإسلاميون الباحثين عن التجويد و التصويب من النقد الحقيقي البناء الذي يبتغي الصالح و إن جاء من غيرهم ... و لكن من ينقد "للنقض" فهذا داخلياً يرى المنهج الإسلامي في حكم الحياة و الدنيا هو مبدأ إما يجب اقصاؤه لإيمانه بأن الدين يجب ألا يتداخل مع أمور الدنيا و إما أنه يُعامِل الدين كمنهج فكري بشري كغيره و يا ليته يعامل باقي المناهج معاملته للمنهج الإسلامي في كل شيء.

من يبحث عن كيفية إصلاح الحركة الإسلامية لتنقيها من عوارها الحالي كي تصلح للقيادة و قطر الأمة يختلف تمام الإختلاف عمن يريد أن يقصيها عن المشهد أو إن أرادت الوجود فبشروط اللعبة الدنيوية و ليس بشروط رب البرية.

Let go

At a specific moment of your life you have to cut the rope ....
Chasing the impossible has to come to an end ...
Try to keep your smile while watching Sunset ..
And let everything fades slowly.

آخر عهد الوحي بالأرض

وَ اتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ۖ ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَ هُمْ لَا يُظْلَمُونَ 

البقرة 281
 

"آخر آية نزلت من السماء إلى الأرض ثم انقطع الوحي إلى الأبد"

سكيزوفرينيا

مُخطئ من يَظُن أن الأمر لا يعنيه ..
فما تُنكِره، أنت واقع فيه.

تَكلَّم حتى أراك

تكلم بما عندك حتى أراك ...
و لا تلُم على من يحكم على فكرك بما يظهر منك ..
فالمرآة تعكس ما أمامها لا أكثر.